الاسلام دين السلام

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

المواضيع الأخيرة

» تحميل لعبة جاتا , gta iv كاملة بحجم 7 ميجا بعد الضغط , قبل الضغط 6.8 gb حصريا
الجمعة يناير 20, 2012 4:32 am من طرف goegmans

» موقع اماك التعليمي
السبت نوفمبر 05, 2011 1:58 pm من طرف gamal44

» لعبة جاتا 10
الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 8:59 am من طرف علي 2011

» windows xp SP3.iso نسخه خام مع السريال
الأربعاء أكتوبر 26, 2011 5:33 am من طرف محمد زايد

» احتاج مراجع في كلام الله .
الجمعة أكتوبر 21, 2011 3:42 pm من طرف طالبة الامام

» منتدى الفراشة البيضاء
السبت أكتوبر 01, 2011 4:05 am من طرف منال نينة

» اكثر من 100برنامج للموبايل
الخميس يوليو 14, 2011 11:37 am من طرف alaa albaz

» منتديات pink dream للبنات
الجمعة يونيو 24, 2011 6:43 am من طرف tfahat

» تم افتتاح منتدى طلاب المعرفة
الأحد أكتوبر 31, 2010 2:12 am من طرف firstfaris

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني


    الوقاية من الأمراض

    شاطر

    ابا ايمن
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 22
    نقاط : 27027363
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 10/07/2009

    الوقاية من الأمراض

    مُساهمة من طرف ابا ايمن في السبت يوليو 11, 2009 2:17 am

    على الرغم من أن إحدى الطرق للتحصن ضد المرض هي الإصابة به، ولكن من السهل " أخذه " تحت سيطرة شديدة . حتى نحصل على تحصين ضد مرض خطير مثل شلل الأطفال أو السل، من الممكن أخذ كمية مخففة جدا من الكائنات الحية غير المسببة للمرض، لكنها تحفز الجسم على حماية نفسه وإنتاج مضادات.
    تطعيم الأطفال
    أحيانا تتم معالجة الكائنات الحية معالجة خاصة لإضعافها أو إماتتها قبل حقنها في الجسم . تحصين من هذا النوع يمكن إعطاؤها بحقنة أو عن طريق حقنة بالجلد، وأحيانا، عن طريق الفم . في حالة طوارئ ، في حالة كون الإنسان ضعيفا جدا، أو أنه معرض لمرض خطير، فمن الممكن إعطاؤه قليلا من دم إنسان آخر شفي من المرض . هذا الدم يحوي مضادات، لهذا فهو يوفر حماية فورية مع أنها تستمر لفترة قصيرة فقط . التحصين ممن الممكن أن يستمر طوال الحياة ومن الممكن أن يكون قصيرا جدا . أحيانا كما هو الحال في السل من الممكن أن تغير الكائنات الحية المسببة للمرض شكلها، وعندها ليس بمقدور جهاز المناعة تشخيصها، ومرة أخرى نصبح معرضين لتأثيرها .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 1:12 am